منتدى اللقاء والابداع للطلبة الثانويين

هذا المنتدى فضاء رحب للطلبة الثانويين يوفر احسن جو للابداع العلمي الادبي وحتى الفني يساعد الجميع للوصول الى الهدف خاصة طلبة الباكالوريا منتدانا يهتم بجميع الشعب فافيدوا واستفيدوا وليكن العلم شعاركم ولنتخذه وسيلة لا غاية


    تابع درس التوبة

    شاطر
    avatar
    wafawf21
    النجم الساطع

    عدد المساهمات : 114
    نقاط التميز : 488
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 13/07/2009
    الموقع : algérie algérian

    تابع درس التوبة

    مُساهمة من طرف wafawf21 في 21/7/2009, 19:29

    بسم الله الرحمن الرحيم
    أيها الأخ المسرف على نفسه : كيف تحب أن يكون حالك (( يَوْمَ يُنَادِ الْمُنَادِ مِنْ مَكَانٍ قَرِيبٍ . يَوْمَ يَسْمَعُونَ الصَّيْحَةَ بِالْحَقِّ ذَلِكَ يَوْمُ الْخُرُوجِ)) (قّ:41،42) .
    كيف تحب أن يكون حالك (( يَوْمَ يَقُومُ النَّاسُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ)) (المطففين:6) .
    وكيف سيكون حالك (( إِذَا السَّمَاء انفَطَرَتْ* وَإِذَا الْكَوَاكِبُ انتَثَرَتْ* وَإِذَا الْبِحَارُ فُجِّرَتْ* وَإِذَا الْقُبُورُ بُعْثِرَتْ)) (الانفطار:1-4) .
    فخرجت أنا وأنت للعرض على الله عز وجل.
    وهل تذكرنا أيها المسكين، أيها العبد الضعيف ..وقوفنا بين يدي الجبار في ذلك الموقف الرهيب المخيف الذي فيه (( يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى النَّاسَ سُكَارَى وَمَا هُمْ بِسُكَارَى وَلَكِنَّ عَذَابَ اللَّهِ شَدِيدٌ)) (الحج:2) .
    وبماذا سنجيب ؟ عندما يسألنا ربنا عن كل صغيرة وكبيرة : (( مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِراً وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً)) (الكهف: 49) .
    كيف أنت إذا شهدت عليك العينان واليدان والقدمان والأذنان والفرج واللسان فيما عملت في هذه الدنيا الفانية : (( الْيَوْمَ نَخْتِمُ عَلَى أَفْوَاهِهِمْ وَتُكَلِّمُنَا أَيْدِيهِمْ وَتَشْهَدُ أَرْجُلُهُمْ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ)) (يّـس:65) .
    وبينما الخلائق في ذلك قد قاسموا من دواهي القيامة وأهواله ما قاسموا وهم وقوف ينتظرون حقيقة أخبارهم ،وتشفيع شفعائهم إذ أحاطت بالمجرمين ظلمات ذات شعب ، وأطلت عليهم نار ذات لهب ، وسمعوا لها زفيراً وجرجرة تفصح عن شدة الغيظ والغضب .
    (( إِذَا رَأَتْهُمْ مِنْ مَكَانٍ بَعِيدٍ سَمِعُوا لَهَا تَغَيُّظاً وَزَفِيراً)) (الفرقان:12) . وخرج المنادي من الزبانية قائلاً :أين فلان بن فلان المسرف على نفسه بطول الأمل، المضيع عمره في سوء العمل فيبادرونه بمقامع من حديد، ويسوقونه إلى العذاب الشديد وينكسونه على وجهه في قعر الجحيم، ويقولون له (( ذُقْ إِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْكَرِيمُ)) (الدخان:49) .
    فأسكنوه داراً ضيقة الأرجاء، مظلمة المسالك، مبهمة المهالك، يدعون فيها بالويل والثبور ومالهم من أسّر جهنم فكاك، قد ُشدت أقدامهم إلى النواصي ، وأسودت وجوههم من ظلمة المعاصي، ينادون من أكنافها، ويصيحون في نواصيها وأطرافها ، يا مالك قد حق علينا الوعيد يا مالك قد أثقلنا الحديد ، يا مالك قد نضجت منا الجلود، يا مالك العدم خير من هذا الوجود ، يا مالك أخرجنا منها فإنا لا نعود (( وَنَادَوْا يَا مَالِكُ لِيَقْضِ عَلَيْنَا رَبُّكَ قَالَ إِنَّكُمْ مَاكِثُونَ)) (الزخرف:77) .
    فعند ذلك يقنطون، وعلى ما فرّطوا في جنب الله يتأسفون، فتصورهم يا أخي والنار من فوقهم، والنار من تحتهم،والنار عن أيمانهم، والنار عن شمائلهم. لهم من فوقهم ظلل من النار ومن تحتهم ظلل.
    منهم غرقى في النار، طعامهم نار، وشرابهم نار، ولباسهم نار (( فَالَّذِينَ كَفَرُوا قُطِّعَتْ لَهُمْ ثِيَابٌ مِنْ نَارٍ يُصَبُّ مِنْ فَوْقِ رُؤُوسِهِمُ الْحَمِيمُ * يُصْهَرُ بِهِ مَا فِي بُطُونِهِمْ وَالْجُلُودُ)) (الحج:19،20) .
    يتمنون الموت ولا يموتون (( وَيَأْتِيهِ الْمَوْتُ مِنْ كُلِّ مَكَانٍ وَمَا هُوَ بِمَيِّتٍ وَمِنْ وَرَائِهِ عَذَابٌ غَلِيظٌ)) (إبراهيم: 17) .
    اللهم أجرنا من نارك وجنبنا غضب وسخطك ، اللهم ارض عنا اللهم ارض عنا اللهم ارض عنا،اللهم لا تعذبنا بنارك فإن أجسامنا على النار لا تقوى. واغفر لنا فإن بحاجة إلى رحمتك وعفوك.

    الخطبة الثانية
    الحمد لله وكفى ..
    أخي الحبيب : من منا لا يُذنب ؟ ومن منا لا يُخطئ في حق ربه ؟ وهل تظن أن أخطاءنا أمر تفردنا به لم تسبق إليه ؟ كلا . فما كنَّا في يوم من الأيام ملائكة لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون.. ولكن .. نحن بشر معرضون للأخطاء وكل من ترى من عباد الله الصالحين لهم ذنوب وخطايا، فما منا إلا وله ذنوب ومعاصي ، قال حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم : ((ولو لم تذنبوا لذهب الله بكم وجاء بقوم يذنبون فيستغفرون فيغفر الله لهم)) .
    إن هذه الخطايا ما سلمنا منها ولن نسلم فتعال معي ندحر الشيطان باستغفار من القلب على ذنوب مضت، تعال نجدد التوبة إلى الله عز وجل ،ولتكن توبة صادقة من القلب وليكن دأبنا قول الباري عز وجل : (( رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنْفُسَنَا وَإِنْ لَمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ)) (لأعراف: 23) .
    وليكن لهجنا (( وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ)) (آل عمران: 135) .
    أما أنتم يا من أسرفتم على أنفسكم بالمعاصي والذنوب حتى ظن بعضكم أن الله لا يقبل توبته إذا تاب فإني أقول لكم مهلاً فالباب ما زال مفتوحاً للتائبين إنني أقول لكم جميعاً من قلب محب للخير لكم ولأمثالكم استمع قول إلى الله وهو يناديكم قائلاً : (( يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ)) (الزمر:53) .
    فيالها من بشارة ما أعظمها وما أسعدها، بشرى تُساق إليك في الدنيا وتفوز بها في الآخرة ففي الدنيا اطمئنان في القلب وانشراح في الصدر وسعة في الرزق (( وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً *وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ)) (الطلاق:2-3) .
    وفي الآخرة ((جَنَّاتِ عَدْنٍ مُّفَتَّحَةً لَّهُمُ الْأَبْوَابُ* مُتَّكِئِينَ فِيهَا يَدْعُونَ فِيهَا بِفَاكِهَةٍ كَثِيرَةٍ وَشَرَابٍ* وَعِندَهُمْ قَاصِرَاتُ الطَّرْفِ أَتْرَابٌ* هَذَا مَا تُوعَدُونَ لِيَوْمِ الْحِسَابِ* إِنَّ هَذَا لَرِزْقُنَا مَا لَهُ مِن نَّفَادٍ )) (ص:50-54)
    فيا محب النجاة والفوز بالجنات هذه قوافل التائبين تسير فهل نرى أثار أقدامك مع أقدامهم.
    وهذه جموع المنيبين تقبل فهل يا ترى يقبل قليله معهم .
    وهذه دموع المستغفرين تراق على وجناتهم فهلا أسبلت من عينك دموعاً تلحقك بركبهم.
    اللهم من كان منا مذنبا فأبدل سيئاته حسنات ومن كان منا تائباً فاقبله .
    اللهم اغفر ذنوبنا ومعاصينا نحن المذنبون ونحن العاصون سبحانك ما عصيناك استخفافا بنهيك ولا استهتارا بنارك وعذابك ولكن من أنفسنا والشيطان اللهم فقيض لقلوبنا هدية من عندك واغسلها بماء التوبة ونورها بنور الطاعة وبرد اليقين ..
    avatar
    admin
    la rime princesse

    عدد المساهمات : 319
    نقاط التميز : 1882
    السٌّمعَة : 15
    تاريخ التسجيل : 21/06/2009
    العمر : 25
    الموقع : قالمة

    رد: تابع درس التوبة

    مُساهمة من طرف admin في 21/7/2009, 21:35

    dieu te bénisse cheers cheers cheers

      الوقت/التاريخ الآن هو 20/9/2017, 13:56